غيثة بدرون تعيد ملف حاملي الشواهد العليا العاطلين إلى الواجهة

أعادت النائبة البرلمانية غيثة بدرون ملف حاملي الشواهد العليا العاطلين إلى الواجهة، عبر سؤال كتابي وجهته إلى رئيس الحكومة، صباح اليوم الجمعة.

وقالت غيثة بدرون، عضوة فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، أن فئة عريضة من الشباب المغربي الحاصل على شهادة الدكتوراه تعاني من العطالة، مشيرة إلى أن عدد الدكاترة المعطلين بالمغرب قد سجل إرتفاعا ملحوظا في السنوات الأخيرة تدعو للقلق.

ومرد ذلك حسب غيثة بدرون إلى فشل السياسات الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية والتشغيلية التي تنهجها الحكومة عبر الوزارات ذات الصلة بهذا القطاع منذ سنة 2014، إضافة إلى محدودية سوق الشغل وعدم توافقه مع مخرجات الجامعة.

وطالبت غيثة بدرون رئيس الحكومة، بإنصاف الشباب المغربي الحاصل على شهادة الدكتوراه الذي لـم يجد فرصة شغل تتلاءم وقدراته العلمية وتجاربه الميدانية في مختلف التخصصات.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد